اساسيات الحاسوب ومكوناته

اساسيات الحاسوب: الدرس السادس


الدرس السادس:

المقدمة

يتحكم نظام التشغيل (OS) في كافة وظائف الكمبيوتر تقريبًا. في هذه الوحدة، ستتعرف على المكونات والوظائف والمصطلحات المتعلقة بنظامي التشغيل Windows 2000 وWindows XP.

شرح الغرض من نظام التشغيل

تعتمد كافة أجهزة الكمبيوتر على نظام التشغيل وذلك لتوفير واجهة للتفاعل بين المستخدمين والتطبيقات ومكونات الكمبيوتر المادية. ويقوم نظام التشغيل بتمهيد الكمبيوتر وإدارة نظام الملفات. ولكافة أنظمة التشغيل الحديثة تقريبًا القدرة على دعم أكثر من مستخدم أو مهمة أو وحدة CPU.

وصف سمات أنظمة التشغيل الحديثةوصف سمات أنظمة التشغل الحديثة

بغض النظر عن حجم الكمبيوتر ومدى تطوره ونظام التشغيل الذي يعمل به، فإن كافة أنظمة التشغيل تقوم بنفس الوظائف الأساسية الأربع. حيث تتحكم أنظمة التشغيل في الوصول إلى المكونات المادية وإدارة الملفات والمجلدات وتوفير واجهة للمستخدم وإدارة التطبيقات.

التحكم في الوصول إلى المكونات المادية يقوم نظام التشغيل بإدارة التفاعل بين التطبيقات ومكونات الكمبيوتر المادية. وللوصول إلى مكونات الكمبيوتر المادية والاتصال بها، فإن نظام التشغيل يقوم بتثبيت برنامج تشغيل الجهاز لكل مكون من المكونات المادية. وبرنامج تشغيل الجهاز هو برنامج صغير قامت الشركة المصنِّعة للمكونات المادية بكتابته وتقديمه مع المكون المادي. وعند تثبيت الجهاز المادي، يتم تثبيت برنامج تشغيل الجهاز أيضًا حتى يتسنى لنظام التشغيل الاتصال بهذا الجهاز. كما يمكن تنفيذ عملية تعيين موارد النظام وتثبيت برامج التشغيل باستخدام خاصية التوصيل فالتشغيل (PnP). فقد تم تقديم عملية التوصيل فالتشغيل
(PnP) في نظام التشغيل Windows 95 لتسهيل تثبيت مكونات الكمبيوتر المادية الجديدة. كما تتوافق كافة أنظمة التشغيل الحديثة مع عملية التوصيل فالتشغيل (PnP). وباستخدام PnP، يقوم نظام التشغيل تلقائيًا باكتشاف المكون المادي الذي يتوافق مع PnP ويقوم بتثبيت برنامج التشغيل لهذا المكون. ثم يقوم نظام التشغيل بتكوين الجهاز وتحديث السجل (registry) وهو عبارة عن قاعدة بيانات تحتوي على كافة المعلومات الخاصة بالكمبيوتر.

ملاحظة: يحتوي السجل على معلومات حول التطبيقات والمستخدمين والمكونات المادية وإعدادات الشبكة وأنواع الملفات.

إدارة الملفات والمجلدات
يقوم نظام التشغيل بإنشاء بنية ملف على محرك الأقراص الثابتة للسماح بتخزين البيانات. والملف عبارة عن كتلة من البيانات ذات الصلة يتم إعطاؤه اسمًا معينـًا ويتم التعامل معه كوحدة مستقلة. ويتم تجميع البرامج وملفات البيانات معًا في دليل (directory). كما يتم تنظيم الملفات والدلائل حتى يسهل استعادتها واستخدامها. ويمكن حفظ الدلائل داخل دلائل أخرى. ويشار إلى الدلائل المضمنة بالدلائل الفرعية. وتعرف الدلائل بالمجلدات في أنظمة التشغيل Windows، كما تعرف الدلائل الفرعية بالمجلدات الفرعية.

واجهة المستخدم
يتيح نظام التشغيل للمستخدم إمكانية التعامل مع البرامج والمكونات المادية. وهناك نوعان من واجهات المستخدم:

واجهة سطر الأوامر (CLI) – حيث يقوم المستخدم بكتابة الأوامر في الموجه، كما هو موضح بالشكل رقم 1.

واجهة المستخدم الرسومية (GUI) – حيث يتفاعل المستخدم مع القوائم والرموز، كما هو موضح في الشكل رقم 2.

وتتضمن معظم أنظمة التشغيل – مثل نظام Windows 2000
وWindows XP – كلاً من GUI وCLI.

إدارة التطبيقات
يقوم نظام التشغيل بتحديد موضع أحد التطبيقات وتحميله على ذاكرة RAM الخاصة بالكمبيوتر. أما التطبيقات فهي عبارة عن برامج، مثل معالجات النصوص وقواعد البيانات وجداول البيانات والألعاب والعديد من التطبيقات الأخرى. ويكفل نظام التشغيل أن يتمتع كل تطبيق بموارد نظام كافية.

أما واجهة برمجة التطبيقات (API) فهي عبارة عن مجموعة من الإرشادات التي يستخدمها المبرمجون لضمان أن التطبيق الذي يقومون بتطويره يتوافق مع نظام التشغيل. وفيما يلي مثالان على واجهات API:

مكتبة الرسومات المفتوحة (OpenGL) – مواصفات معايير متوافقة مع أكثر من نظام لرسومات الوسائط المتعددة

DirectX – مجموعة من واجهات API تتعلق بمهام الوسائط المتعددة الخاصة بـ Microsoft Windows

شرح مفاهيم أنظمة التشغيل

لفهم قدرات نظام التشغيل، يجب أولاً فهم بعض المصطلحات الأساسية. تُستخدم المصطلحات التالية غالبًا عند المقارنة بين أنظمة التشغيل:

تعدد المستخدمين – يمكن لمستخدمين اثنين أو أكثر العمل مع البرامج في نفس الوقت ومشاركة الأجهزة الطرفية مثل الطابعات في نفس الوقت أيضًا.

تعدد المهام – يستطيع جهاز الكمبيوتر تشغيل تطبيقات متعددة في نفس الوقت.

تعدد وحدات المعالجة – يمكن أن تتوفر للكمبيوتر وحدتا معالجة مركزية (CPU) أو أكثر تتم مشاركة البرامج عليها.

تعدد الأجزاء – قدرة البرنامج على الانفصال إلى أجزاء أصغر يمكن تحميلها حسب الحاجة بواسطة نظام التشغيل. تسمح مؤشرات الترابط المتعددة للبرامج الفردية بأن تكون متعددة المهام.

وكافة أنظمة التشغيل الحديثة تقريبًا متعددة المستخدمين ومتعددة المهام، كما أنها تدعم عمليات المعالجة المتعددة ومؤشرات الترابط المتعددة.

أوضاع التشغيل
يمكن تشغيل كافة وحدات CPU الحديثة في أوضاع تشغيل مختلفة. ويشير وضع التشغيل إلى قدرة وحدة CPU وبيئة التشغيل. كما يحدد وضع التشغيل كيفية إدارة وحدة CPU للتطبيقات والذاكرة. ويوضح الشكل رقم 1 مثالاً لتخصيص الذاكرة المنطقية. وأكثر أوضاع التشغيل الأربعة شيوعًا هي الوضع العادي (real mode) والوضع المحمي (protected mode) والوضع الظاهري العادي (virtual real mode) والوضع المتوافق (compatible mode).

الوضع العادي
يمكن لوحدة CPU التي تعمل في وضع التشغيل العادي تنفيذ برنامج واحد فقط في المرة الواحدة، كما يمكنها التعامل فقط مع 1 ميجابايت من ذاكرة النظام في كل مرة. على الرغم أن كافة المعالجات الحديثة يتوفر بها وضع التشغيل العادي، إلا أنه يُستخدم فقط من قِبل نظام التشغيل DOS وتطبيقاته أو من قبل أنظمة تشغيل 16 بت، مثل Windows 3.x. وعند قيام تطبيق في وضع التشغيل العادي بارتكاب خطأ، يمكن أن يتأثر به الكمبيوتر بأكمله، حيث إن البرنامج يتمتع بوصول مباشر إلى الذاكرة. مما قد يؤدي إلى توقف الكمبيوتر عن الاستجابة أو إعادة التشغيل أو إيقاف التشغيل نتيجة للتلف الحادث في مساحة الذاكرة. ويوضح الشكل رقم 2 جدولاً يضم بعض أوامر DOS الشائعة التي قد لا تزال تُـستخدم في أنظمة التشغيل الحديثة، مثل Windows XP.

الوضع المحمي
تتمتع وحدة CPU التي تعمل في نظام التشغيل المحمي بإمكانية الوصول إلى الذاكرة الكلية للكمبيوتر، بما في ذلك الذاكرة الظاهرية. والذاكرة الظاهرية هي مساحة القرص الثابت المستخدمة لمضاهاة ذاكرة RAM. يمكن لأنظمة التشغيل التي تستخدم الوضع المحمي إدارة برامج متعددة في نفس الوقت. ويوفر الوضع المحمي إمكانية وصول من نوع 32 بت إلى الذاكرة وبرامج التشغيل وعمليات النقل بين أجهزة الإدخال والإخراج (I/O) يُستخدم الوضع المحمي من قِبل أنظمة التشغيل 32 بت، مثل Windows 2000 أو Windows XP. وفي الوضع المحمي، تتم حماية التطبيقات من استخدام الذاكرة المحجوزة لتطبيق آخر قيد التشغيل.

الوضع الظاهري العادي
تتيح وحدة CPU التي تعمل في وضع التشغيل الظاهري العادي إمكانية تشغيل تطبيق يعمل في الوضع العادي في نظام تشغيل يعمل في الوضع المحمي. ويمكن أن يتضح ذلك عند تشغيل أحد تطبيقات DOS في نظام تشغيل من نوع 32 بت، مثل Windows XP.

وضع التوافق
يقوم وضع التوافق بإنشاء بيئة نظام تشغيل سابق للتطبيقات التي لا تتوافق مع نظام التشغيل الحالي. ومثالاً على ذلك، التطبيق الذي يقوم بفحص إصدار نظام التشغيل من الممكن كتابته لـ Windows NT ويتطلب حزمة خاصة للخدمة (service pack). ويمكن لوضع التوافق إنشاء البيئة المثالية أو إصدار من نظام التشغيل للسماح بتشغيل التطبيق كما لو كان في البيئة المقصودة

وصف أنظمة التشغيل والمقارنة بينها مما يتضمن الغرض منها والقيود المفروضة عليها ومستويات التوافق

قد يُطلب من الفني اختيار أحد أنظمة التشغيل وتثبيتها على كمبيوتر العميل. يعتمد نوع نظام التشغيل الذي يتم اختياره على متطلبات العميل للكمبيوتر. وهناك نوعان متميزان من أنظمة التشغيل: أنظمة تشغيل سطح المكتب وأنظمة تشغيل الشبكات. ونظام تشغيل سطح المكتب معد خصيصًا للاستخدام في المكاتب الصغيرة/المكاتب المنزلية (SOHO) ذات العدد المحدود من المستخدمين. أما أنظمة تشغيل الشبكات (NOS)  فهي مصممة لبيئة الشركات لتخدم العديد من المستخدمين الذين لديهم نطاق واسع من الاحتياجات.

 

وصف أنظمة تشغيل سطح المكتب

يتمتع نظام تشغيل سطح المكتب بالخصائص التالية:

دعم مستخدم واحد

تشغيل تطبيقات المستخدم الواحد

مشاركة الملفات والمجلدات على شبكة صغيرة بأمان محدود

في السوق الحالي للبرمجيات، أكثر أنظمة تشغيل سطح المكتب شيوعًا
في الاستخدام
تنقسم إلى ثلاث مجموعات: Microsoft Windows
و
Apple Mac OS وUNIX/Linux.

Microsoft Windows
يُعتبر نظام تشغيل Windows أحد أكثر أنظمة التشغيل استخدامًا في هذه الآونة. وتعد المنتجات التالية من إصدارات سطح المكتب من نظام التشغيل Microsoft Windows:

Windows XP Professional – ويُستخدم في معظم أجهزة الكمبيوتر التي تتصل بخادم Windows Server على الشبكة

Windows XP Home Edition – يُستخدم في أجهزة الكمبيوتر المنزلية ويتمتع بأمان محدود للغاية

Windows XP MediaCenter – يُستخدم في أجهزة الكمبيوتر التي تستخدم للترفيه في عرض الأفلام والاستماع إلى الموسيقى

Windows XP Tablet PC Edition – يستخدم لأجهزة الكمبيوتر الشخصية اللوحية (tablet PC)

Windows XP 64-bit Edition – يستخدم لأجهزة الكمبيوتر التي تحتوي على معالجات بسرعة 64 بت

Windows 2000 Professional – نظام تشغيل Windows قديم حل محله Windows XP Professional

Windows Vista – وهو أحدث إصدار لنظام التشغيل Windows

Apple Mac OS
تعد أجهزة الكمبيوتر من نوع Apple ملكية خاصة كما أنها تستخدم نظام تشغيل يطلق عليه Mac OS. وقد تم تصميم نظام Mac OS ليكون نظام تشغيل ذا واجهة مستخدم رسومية مألوفة للمستخدم العادي. وتستند إصدارات Mac OS الحديثة إلى إصدارات مخصصة من UNIX.

UNIX/Linux
أما نظام التشغيل UNIX، والذي تم تقديمه أواخر الستينيات من القرن العشرين فهو أحد أقدم أنظمة التشغيل. يتوفر اليوم العديد من إصدارات UNIX المختلفة. يُعد إصدار Linux واحدًا من أحدث الإصدارات المنتشرة بكثرة. قامت شركة Linus Torvalds بتطوير نظام Linux في عام 1991، وتم تصميمه على أنه نظام تشغيل مفتوح المصدر (open-source). وتتيح البرامج مفتوحة المصدر إمكانية قيام أي شخص بتوزيع كود المصدر وتغييره في صورة تنزيل مجاني أو من الجهات المطورة بتكلفة تقل بكثير عن أنظمة التشغيل الأخرى.

 

 

وصف أنظمة تشغيل الشبكات

يتمتع نظام تشغيل الشبكة بالخصائص التالية:

دعم العديد من المستخدمين

تشغيل تطبيقات المستخدمين المتعددين

قوي ومتعدد الاستخدامات

توفير أمان زائد مقارنة بأنظمة تشغيل سطح المكتب

وإليك أكثر أنظمة تشغيل الشبكات استخدامًا:

Microsoft Windows – تتمثل أنظمة تشغيل الشبكات المقدمة من Microsoft في Windows 2000 Server
وWindows Server 2003. يستخدم نظام التشغيل Windows Server قاعدة بيانات مركزية تعرف بـ Active Directory لإدارة موارد الشبكة.

Novell Netware – كان Novell NetWare أول نظام تشغيل يفي بمتطلبات أنظمة تشغيل الشبكات كما تمتع بانتشار واسع في الشبكات المحلية (LAN) التي تستند إلى أجهزة الكمبيوتر الشخصية في الثمانينيات.

Linux – تتضمن أنظمة التشغيل Linux كلاً من Red Hat
وCaldera وSuSE وDebian وSlackware.

UNIX – قامت العديد من الشركات بتقديم أنظمة تشغيل خاصة بها تستند إلى UNIX.

تحديد نظام التشغيل وفق احتياجات العميل

لاختيار نظام التشغيل المثالي الذي يفي بمتطلبات العميل، فأنت بحاجة إلى استيعاب الكيفية التي يريد العميل بها استخدام الكمبيوتر. فيجب أن يتوافق نظام التشغيل الذي توصي به مع أي تطبيق سيتم استخدامه، كما يجب أن يدعم كافة المكونات المادية المثبتة على الكمبيوتر. وفي حالة توصيل الكمبيوتر بشبكة، فيجب أن يتوافق نظام التشغيل الجديد مع أنظمة التشغيل الأخرى على الشبكة.

بعد إكمال هذا القسم سيكون بمقدورك تحقيق الأهداف التالية:

التعرف على التطبيقات والبيئات المتوافقة مع نظام التشغيل.

تحديد الحد الأدنى لمتطلبات مكونات الكمبيوتر المادية والتوافق مع النظام الأساسي لـ OS.

 

التعرف علي التطبيقات والبيئات المتوافقة مع نظام التشغيل

يجب أن يتوافق نظام التشغيل مع كافة التطبيقات المثبتة على الكمبيوتر. قبل أن توصي العميل باستخدام أي نظام تشغيل، استعلم عن أنواع التطبيقات التي سيستخدمها العميل. إن كان الكمبيوتر سيكون جزءًا من شبكة، فيجب أن يتوافق نظام التشغيل أيضًا مع أنظمة تشغيل أجهزة الكمبيوتر الأخرى الموجودة على الشبكة. ويحدد نوع الشبكة أنظمة التشغيل المتوافقة. قد تحتوي شبكات Microsoft Windows على العديد من أجهزة الكمبيوتر التي تستخدم إصدارات مختلفة من أنظمة تشغيل Microsoft. وهناك بعض الإرشادات التي ستساعدك على تحديد أفضل نظام تشغيل مناسب للكمبيوتر الخاص بك:

هل يحتوي الكمبيوتر على تطبيقات جاهزة للاستخدام بدون تعديل؟
(off-the-shelf) أو تطبيقات مخصصة تمت برمجتها خصيصًا لهذا العميل؟ إذا كان العميل سيستخدم تطبيقًا مخصصًا، فسيقوم مبرمج هذا التطبيق بتحديد نظام التشغيل المتوافق مع هذا التطبيق. وتحدد غالبية التطبيقات الجاهزة للاستخدام بدون تعديل قائمة بأنظمة التشغيل المتوافقة على غلاف حزمة التطبيق.

هل التطبيقات مبرمجة لمستخدم واحد أم لمستخدمين متعددين؟ سوف تساعدك هذه المعلومات على تحديد إذا ما كان ينبغي التوصية بنظام تشغيل سطح مكتب أو نظام تشغيل شبكة. إذا كان سيتم توصيل الكمبيوتر بشبكة، فتأكد أن توصي باستخدام نفس النظام الأساسي لنظام التشغيل الذي تستخدمه أجهزة الكمبيوتر الأخرى الموجودة على الشبكة.

هل توجد ملفات بيانات مشتركة مع أجهزة الكمبيوتر الأخرى،
مثل كمبيوتر محمول أو كمبيوتر منزلي؟ لضمان توافق تنسيقات الملفات، ينبغي أن توصي باستخدام النظام الأساسي لنظام التشغيل الذي تستخدمه أجهزة الكمبيوتر الأخرى التي تقوم بمشاركة ملفات البيانات.

ومثالاً على ذلك، قد يكون العميل قد قام بتثبيت شبكة Windows ويريد إضافة مزيد من أجهزة الكمبيوتر إلى الشبكة. في هذه الحالة، يجب أن توصي باستخدام نظام تشغيل Windows لأجهزة الكمبيوتر الجديدة. إذا لم يكن لدى العميل أية أجهزة كمبيوتر متواجدة، فعندئذ يزداد ترجيح خيار استخدام الأنظمة الأساسية المتاحة لنظام التشغيل. ولتقديم توصية باستخدام نظام تشغيل، ستحتاج إلى مراجعة قيود الميزانية ومعرفة كيفية استخدام الكمبيوتر وتحديد أنواع التطبيقات التي سيتم تثبيتها.
 

التعرف علي الحد الأدني لمتطلبات مكونات الكمبيوتر المادية والتوافق مع النظام الأساسي لنظام التشغيل

تتطلب أنظمة التشغيل حدًا أدنى من متطلبات المكونات المادية التي يجب استيفائها لنظام التشغيل كي يقوم بالتثبيت وأداء وظائفه على النحو الصحيح. ويوضح الشكل رقم 1 جدولاً يضم الحد الأدنى من متطلبات المكونات المادية لأنظمة التشغيل Windows 2000 وWindows XP Pro وWindows XP Home.

قم بتحديد الأجهزة التي لدى العميل. إذا كانت عمليات ترقية المكونات المادية ضرورية للوفاء بالحد الأدنى من متطلبات نظام التشغيل، فقم بإجراء تحليل للتكلفة لتحديد الإجراء الأمثل الذي يجب اتخاذه. في بعض الحالات، قد يكون قيام العميل بشراء كمبيوتر جديد أقل تكلفة من ترقية النظام الحالي. وفي حالات أخرى، قد يكون القيام بترقية مكون واحد أو أكثر من المكونات التالية فعالاً من ناحية التكاليف:

ذاكرة الوصول العشوائي (RAM)

محرك الأقراص الثابتة

وحدة CPU (وحدة المعالجة المركزية)

بطاقة مهيئ فيديو 

ملاحظة: في بعض الحالات، قد تتجاوز متطلبات التطبيق متطلبات المكونات المادية لنظام التشغيل. ولكي يقوم التطبيق بأداء وظائفه على النحو الصحيح، فمن الضروري الوفاء بالمتطلبات الإضافية. وبمجرد تحديد الحد الأدنى من متطلبات المكونات المادية لنظام التشغيل، يجب التأكد من أن كافة المكونات المادية الموجودة في الكمبيوتر تتوافق مع نظام التشغيل الذي قمت باختياره لجهاز الكمبيوتر.

قائمة توافق المكونات المادية
تحتوي غالبية أنظمة التشغيل على قائمة توافق المكونات المادية (HCL) التي يمكن العثور عليها على موقع الويب التابع للجهة المصنِّعة، كما هو موضح في الشكل رقم 2. وتوفر هذه القائمة سردًا مفصلاً بالمكونات المادية التي خضعت للاختبار والمعروفة بأنها تعمل مع نظام التشغيل. إذا لم تكن أي من المكونات المادية الحالية الخاصة بالعميل مدرجة في القائمة، فإن هذه المكونات في حاجة إلى ترقية لتتطابق مع المكونات التي تتضمنها قائمة HCL.

ملاحظة: قد لا يتم تعديل قائمة HCL بشكل مستمر لذلك فقد لا تعتبر مرجعًا شاملاً.

 

تثبيت نظام التشغيل

بصفتك فنيًا، فقد تضطر إلى تنفيذ تثبيت جديد تمامًا (نظيف) لنظام التشغيل.  قم بالتثبيت الجديد في الحالات التالية:

عندما ينتقل الكمبيوتر من موظف إلى موظف آخر وفي حالة تلف نظام التشغيل وعند تثبيت محرك أقراص ثابتة جديد في الكمبيوتر

 

التعرف علي إجراءات إعداد محرك الأقراص الثابتة

يُطلق على التثبيت والتمهيد الأولي لنظام التشغيل إعداد نظام التشغيل. وعلى الرغم من أنه يمكن تثبيت نظام تشغيل عبر الشبكة من خلال خادم أو من محرك أقراص ثابتة محلي، إلا أن أكثر أساليب التثبيت شيوعًا هو التثبيت باستخدام أقراص مضغوطة (CD) أو أقراص الفيديو الرقمية (DVD). لتثبيت نظام تشغيل من قرص مضغوط أو قرص فيديو رقمي، قم أولاً بتكوين إعداد نظام BIOS بحيث يقوم بتمهيد النظام من القرص المضغوط أو قرص الفيديو الرقمي.

التقسيم والتهيئة
قبل تثبيت نظام تشغيل على محرك الأقراص الثابتة، لا بد أولاً من تقسيم محرك الأقراص الثابتة وتهيئته. عند تقسيم محرك الأقراص الثابتة، فإنه يُقسم منطقيًا إلى منطقة واحدة أو أكثر. وعند تهيئة محرك الأقراص الثابتة، فإنه يتم إعداد الأقسام لتحتوي على الملفات والتطبيقات. أثناء مرحلة التثبيت، تقوم معظم أنظمة التثبيت تلقائيًا بتقسيم محرك الأقراص الثابتة وتهيئته. يجب أن يفهم الفني العملية المتعلقة بإعداد محرك الأقراص الثابتة. عند الإشارة إلى إعداد محرك الأقراص الثابتة تُستخدم المصطلحات التالية:

القسم الأساسي (Primary partition) – يكون هذا القسم في العادة هو القسم الأول. ولا يمكن تقسيم القسم الأساسي إلى أقسام فرعية أصغر. يمكن أن يصل عدد الأقسام إلى أربعة أقسام لكل محرك أقراص ثابتة.

القسم النشط (Active partition) – يستخدم نظام التشغيل هذا القسم لتمهيد الكمبيوتر. ويمكن تمييز قسم أساسي واحد فقط على أنه نشط.

القسم الموسَّع (Extended partition) – يقوم هذا القسم بطبيعته باستخدام المساحة الحرة المتبقية على محرك الأقراص الثابتة أو يحل محل قسم أساسي. من الممكن أن يحتوي كل محرك أقراص ثابتة على قسم موسَّع واحد فقط، كما يمكن تقسيمه إلى أقسام فرعية أصغر تعرف بالمحركات المنطقية.

المحرك المنطقي (Logical drive) – هذا المحرك هو أحد أقسام القسم الموسَّع والذي يمكن استخدامه لفصل المعلومات لأغراض إدارية.

التهيئة (Formatting) – تقوم هذه العملية بإعداد نظام الملفات في أحد الأقسام لتخزين الملفات.

المجموعة (Cluster) – وتعرف أيضًا باسم وحدة تخصيص الملفات. وهي أصغر وحدة مساحة تستخدم لتخزين البيانات.

المسار (Track) – المسار عبارة عن دائرة بيانات مفردة كاملة توجد على أحد جوانب القرص المعدني من محرك الأقراص الثابتة. ويتم تقسيم المسار إلى مجموعات تبلغ مساحتها 512 بايت، تعرف بالقطاعات (sectors).

الأسطوانة – الأسطوانة هي تكدس من المسارات التي تتم محاذاتها واحدة فوق الأخرى لتكون شكل أسطوانة.

تخطيط محرك الأقراص – تخطيط محرك الأقراص هي العملية التي يتم فيها تعيين حرف إلى محرك أقراص مادي أو منطقي.

 

إعداد محرك الأقراص الثابتة

يستمر التثبيت الجديد (النظيف “clean installation”) لنظام التشغيل كما لو كان القرص جديدًا، فلا توجد أية محاولة للاحتفاظ بأية معلومات موجودة حاليًا على محرك الأقراص الثابتة. تستلزم المرحلة الأولى من عملية التثبيت تقسيم محرك الأقراص الصلبة وتهيئته. حيث تقوم هذه العملية بإعداد القرص لقبول نظام الملفات. ويوفر نظام الملفات بنية الدليل التي تقوم بتنظيم نظام التشغيل والتطبيقات والتكوين وملفات البيانات الخاصة بالمستخدم.

كما يمكن لنظام التشغيل Windows XP استخدام أحد نظامي الملفات التاليين:

جدول تخصيص الملفات، 32 بت (FAT32) – وهو نظام الملفات الذي يمكنه دعم أقسام تصل أحجامها إلى 2 تيرابايت أو
2048 جيجابايت. وتدعم أنظمة التشغيل Windows 9.x 
وWindows Me وWindows 2000 وWindows XP نظام الملفات FAT32.

نظام ملفات التقنية الحديثة (NTFS) – وهو نظام ملفات يمكنه دعم أقسام تصل أحجامها إلى 16 إكسابايت (مليار مليار بايت) نظريًا. ويضم نظام الملفات NTFS مزيدًا من ميزات أمان نظام الملفات والسمات الموسَّعة عن نظام الملفات FAT.

ويوضح الشكل رقم 1 الخطوات اللازمة لتقسيم محرك الأقراص وتمهيده في نظام التشغيل Windows XP. انقر فوق الزر ابدأ في أسفل الزاوية اليمنى لترى خطوات إعداد محرك الأقراص الثابتة.

 

تثبيت نظام التشغيل باستخدام الاعدادات الافتراضية

عند تثبيت Windows XP، يقوم معالج التثبيت بتقديم خيار التثبيت باستخدام إعدادات نموذجية (افتراضية) أو إعدادات مخصصة. يؤدي استخدام الإعدادات النموذجية إلى زيادة احتمالية نجاح التثبيت. إلا أن المستخدم يجب أن يستمر في تقديم المعلومات التالية أثناء الإعداد:

المعايير والتنسيقات التي تعرف العملة والأعداد

لغة إدخال النص

اسم المستخدم والشركة

مفتاح المنتج

اسم الكمبيوتر

كلمة المرور الخاصة بالمسئول

إعدادات الوقت والتاريخ

إعدادات الشبكة

المعلومات الخاصة بالمجال أو مجموعة العمل

عند تمهيد كمبيوتر باستخدام القرص المضغوط الخاص بتثبيت نظام التشغيل Windows، تبدأ عملية تثبيت Windows XP مع وجود ثلاثة خيارات:

Setup XP – لتشغيل الإعداد وتثبيت نظام التشغيل XP، اضغط على ENTER.

Repair XP – لإصلاح التثبيت، اضغط على “R” لفتح وحدة التحكم بالاسترداد (Recovery Console).

Quit – لإنهاء الإعداد دون تثبيت Windows XP، اضغط على F3.

بالنسبة لهذا القسم، حدد الخيار “Setup XP”.
 

إنشاء حسابات مستخدم

يتم إنشاء حساب مسئول تلقائيًا عند تثبيت نظام التشغيل Windows XP. ويطلق على حساب المسئول الافتراضي administrator “أي المسئول”. لأغراض الأمان، قم بتغيير هذا الاسم في أقرب وقت ممكن. يجب استخدام هذا الحساب ذي الامتيازات لإدارة الكمبيوتر؛ ويجب ألا يُستخدم كحساب للدخول بشكل يومي. فقد تبين أن كثيرًا من الأشخاص يجرون تغييرات جذرية دون عمد ولا قصد عند استخدامهم حساب المسئول بدلاً من حساب المستخدم العادي. ويسعى المهاجمون للحصول على الحساب الإداري نظرًا لما يتمتع به من قوة.

قم بإنشاء حساب مستخدم عند مطالبتك بذلك أثناء عملية التثبيت. وعلى خلاف حساب المسئول، يمكن إنشاء حسابات المستخدمين في أي وقت. حيث يتمتع حساب المستخدم بأذونات أقل من التي يتمتع بها مسئول الكمبيوتر. على سبيل المثال، للمستخدمين الحق في قراءة الملفات دون تعديلها.

 

إتمام التثبيت

بعد أن تقوم عملية تثبيت Windows بنسخ كافة ملفات النظام الضرورية إلى القرص الصلب، يقوم الكمبيوتر بإعادة التمهيد ويوجهك لتسجيل الدخول للمرة الأولى.

يجب تسجيل نظام التشغيل Windows XP. كما هو موضح في الشكل
رقم 1، يجب أيضًا إتمام التحقق الذي يعمل على التأكد من أنك تستخدم نسخة قانونية من نظام التشغيل. وبالقيام بذلك فسيكون بمقدورك تحميل مجموعات وحزم الخدمات. ويتطلب القيام بهذه الخطوة اتصالاً بالإنترنت.

وبناءً على عمر الوسيط في الوقت الذي تقوم فيه بعملية التثبيت، فقد تكون هناك تحديثات يمكن تثبيتها. وكما هو موضح في الشكل رقم 2، يمكنك استخدام Microsoft Update Manager من القائمة “ابدأ” لإجراء فحص للتحقق من وجود برنامج جديد وللقيام بالآتي:

تثبيت كافة حزم الخدمات

تثبيت كافة المجموعات

ابدأ > كافة البرامج > البرامج الملحقة > أدوات النظام >
تحديث Windows

يجب أيضًا التحقق من أن كافة الأجهزة قد تم تثبيتها بشكل صحيح. وكما هو موضح في الشكل رقم 3، يمكنك استخدام إدارة الأجهزة لتحديد موقع المشكلة ولتثبيت برامج التشغيل الصحيحة والمحدثة باستخدام المسار التالي:

ابدأ> لوحة التحكم > النظام > الأجهزة > إدارة الأجهزة

في “إدارة الأجهزة”، يتم توضيح رموز التحذير على شكل علامة تعجب صفراء أو بعلامة “X” حمراء. تشير علامة التعجب الصفراء إلى وجود مشكلة في الجهاز. لعرض وصف المشكلة، انقر بزر الماوس الأيمن على الجهاز ثم اختر خصائص. تشير علامة “X” الحمراء إلى أنه قد تم تعطيل الجهاز. لتمكين الجهاز، انقر بزر الماوس الأيمن على الجهاز المُعطل ثم اختر تمكين. لفتح فئة لم يتم توسعها بعد، انقر علامة (+).

ملاحظة: عندما يكتشف Windows خطأ في النظام، تقوم وظيفة تقارير Windows بعرض مربع حوار. إذا اخترت إرسال تقرير بالخطأ، فستقوم وظيفة تقارير أخطاء Microsoft Windows بتجميع المعلومات حول التطبيق والوحدة النمطية المشتركة في الخطأ ثم تقوم بإرسال المعلومات إلى Microsoft.

 

وصف خيارات التثبيت المخصصة

يستغرق تثبيت نظام التشغيل على كمبيوتر واحد مدة من الوقت. فلك إذن أن تتخيل الوقت الذي ستستغرقه عملية تثبيت أنظمة تشغيل على العديد من أجهزة الكمبيوتر واحدٍ تلو الآخر في مؤسسة كبيرة. لتسهيل هذا العملية، يمكنك استخدام أداة Microsoft System Preparation (تحضير نظام Microsoft) واختصارها Sysprep لتثبيت نفس نظام التشغيل على العديد من أجهزة الكمبيوتر وتكوينه. حيث تقوم الأداة Sysprep بتحضير نظام التشغيل الذي سيُستخدم على أجهزة الكمبيوتر ذات التكوينات المختلفة لمكونات الكمبيوتر المادية. وباستخدام Sysprep وتطبيق نسخ القرص
(disk cloning)، يكون للفنيين القدرة على تثبيت نظام تشغيل بسرعة وكذلك إتمام خطوات التكوين النهائية لإعداد نظام التشغيل وتثبيت التطبيقات.

نسخ القرص
تقوم عملية نسخ القرص بإنشاء صورة (image) لمحرك الأقراص الثابتة في الكمبيوتر. اتبع الخطوات التالية للقيام بنسخ القرص:

1….قم بإنشاء تثبيت رئيسي على كمبيوتر واحد. يتضمن هذا التثبيت الرئيسي نظام التشغيل وتطبيقات البرامج وإعدادات التكوين التي ستستخدمها أجهزة الكمبيوتر الأخرى في المؤسسة.

2….قم بتشغيل Sysprep.

3….قم بإنشاء صورة للقرص الخاص بالكمبيوتر الذي تم تكوينه باستخدام برنامج نسخ القرص التابع لجهة أخرى.

4….انسخ صورة القرص على خادم. عند تمهيد الكمبيوتر الوجهة، يؤدي ذلك إلى تشغيل نسخة مختصرة من برنامج إعداد Windows. وسيقوم الإعداد بإنشاء معرِّف أمان جديد للنظام (SID) وتثبيت برامج التشغيل لمكونات الكمبيوتر المادية وكذلك إنشاء حسابات مستخدمين بالإضافة إلى تكوين إعدادات الشبكة لإتمام تثبيت نظام التشغيل.

 

التعرف علي ملفات تسلسل التمهيد وملفات التسجيل Registry

يتعين عليك فهم العملية التي يستخدمها Windows XP عند التمهيد. حيث يساعدك فهم هذه الخطوات في استكشاف مشاكل التمهيد وإصلاحها. يوضح الشكل رقم 1 تسلسل التمهيد لـ Windows XP.

عملية تمهيد Windows XP
لبدء عملية التمهيد، ينبغي عليك تشغيل الكمبيوتر أولاً، الأمر الذي يعرف ببدء التشغيل العادي (cold boot). يقوم الكمبيوتر بتنفيذ الاختبار الذاتي لبدء التشغيل (POST). ونظرًا لأن مهايئ الفيديو لم تتم تهيئته بعد، فإن أي خطأ سيحدث في هذه المرحلة أثناء عملية التمهيد سيتم الإبلاغ عنه عن طريق سلسلة من النغمات الصوتية، تعرف بأكواد الصفير.

بعد اختبار POST، يقوم نظام BIOS بتحديد موضع إعدادات التكوين المخزنة في CMOS (شبه الموصل المتمم ذو الأكسيد المعدني) وقراءتها. وإعدادات التكوين هذه هي الترتيب الذي ستقوم الأجهزة وفقًا له بالتحقق من وجود أي نظام تشغيل من عدمه. يقوم نظام BIOS بتمهيد الكمبيوتر باستخدام محرك الأقراص الأول الذي يحتوي على نظام التشغيل.

وبمجرد تحديد موقع محرك الأقراص الذي يحتوي على نظام التشغيل، يقوم نظام BIOS بتحديد موقع سجل التمهيد الرئيسي (MBR). يقوم سجل التمهيد الرئيسي MBR بتحديد موضع أداة تحميل تمهيد نظام التشغيل. أما في نظام Windows XP، تعرف أداة تحميل التمهيد بأداة تحميل NT (اختصارًا NTLDR).

أداة NTLDR وقائمة تمهيد Windows
عند هذه المرحلة تقوم أداة NTLDR بالتحكم في العديد من خطوات التثبيت. على سبيل المثال، في حالة وجود أكثر من نظام تشغيل على القرص، يقوم الملف BOOT.INI بمنح الفرصة للمستخدم بتحديد نظام التشغيل الذي ينبغي استخدامه. أما في حالة عدم وجود أنظمة تشغيل أخرى، أو إذا لم يقم المستخدم بإجراء أي تحديد قبل نفاد الوقت، فعندئذ تحدث الخطوات التالية:

تقوم الأداة NTLDR بتشغيل NTDETECT.COM للحصول على معلومات حول المكونات المادية المثبتة.

ثم تقوم NTLDR باستخدام المسار المحدد في ملف BOOT.INI للعثور على قسم التمهيد.

وتقوم NTLDR بتحميل الملفين الذي يتألف منهما الجزء الأساسي في نظام التشغيل XP: هما NTOSKRNL.EXE وHAL.DLL

ويقوم NTLDR بقراءة ملفات السجل واختيار ملف تعريف المكونات المادية ثم تحميل برامج تشغيل الجهاز.

Windows Registry
تعد ملفات سجل Windows أحد أهم الأجزاء في عملية تمهيد نظام التشغيل Windows XP. يتم التعرف على هذه الملفات بواسطة أسمائها المميزة، والتي تبدأ بـ _HKEY كما هو موضح بالشكل رقم 2، متبوعًا باسم الجزء الخاص بنظام التشغيل الخاضع لسيطرتها. يتم تخزين كل شيء موجود في نظام التشغيل Windows ـ بدءًا من خلفية سطح المكتب ولون أزرار الشاشة وحتى رخصة التطبيقات ـ في السجل (Registry). وعندما يقوم المستخدم بإجراء أية تغييرات على إعدادات لوحة التحكم أو ارتباطات الملفات أو نهج النظام أو البرامج المثبتة، فإنه يتم تخزين هذه التغييرات في السجل.

يتمتع كل مستخدم بقسم خاص به في السجل. تقوم عملية تسجيل الدخول إلى Windows بسحب إعدادات النظام من السجل لإعادة تكوين النظام ليكون على الحالة التي كان عليها عندما قام المستخدم بتشغيله في آخر مرة.

NT Kernel
عند هذه المرحلة، تقوم NT kernel -وهو قلب نظام التشغيل Windows- بتولي زمام الأمور. واسم هذا الملف هو NTOSKRNL.EXE. وهو يقوم ببدء تشغيل ملف تسجيل الدخول الذي يُطلق عليه WINLOGON.EXE كما يقوم بعرض شاشة الترحيب الخاصة بـ XP.

ملاحظة: إذا كان محرك الأقراص من نوع SCSI هو من سيقوم بتمهيد الكمبيوتر، فسيقوم Windows بنسخ الملف NTBOOTDD.SYS أثناء عملية التثبيت. لن يتم نسخ هذا الملف إذا لم تُستخدم محركات الأقراص SCSI.
 

وصف كفية معالجة ملفات نظام التشغيل

بعد تثبيت Windows XP، فقد تريد إجراء تغييرات على التكوين. وتُستخدم التطبيقات التالية على نطاق واسع للقيام بتعديلات ما بعد التثبيت:

Msconfig – تتيح لك هذه الأداة الخاصة بتكوين التمهيد تعيين البرامج التي يتم تشغيلها عند بدء التشغيل وتحرير ملفات التكوين. كما توفر تحكمًا مبسطًا في خدمات Windows، كما هو موضح بالشكل رقم 1.

Regedit – يتيح لك هذا التطبيق إمكانية تحرير السجل، كما هو موضح بالشكل رقم 2.

ملاحظة: REGEDT32 كان يُستخدم مع Windows NT. أما في Windows XP وWindows Server 2003، فلا يمثل ملف REGEDT32 أكثر من كونه اختصارًا للأمر REGEDIT.EXE.
في Windows XP، يمكنك إدخال الأمر REGEDT32.EXE أو REGEDIT.EXE؛ فكلا الأمرين يقومان بتشغيل نفس البرنامج.

تحذير: قد يتسبب استخدام الأمر REGEDT32.EXE أو REGEDIT.EXE بصورة غير صحيحة في حدوث مشاكل التكوين
مما قد يتطلب منك القيام بإعادة تثبيت نظام التشغيل.

أوضاع بدء تشغيل
يمكنك تمهيد Windows باستخدام أحد الأوضاع العديدة المختلفة. حيث يؤدي الضغط على المفتاح F8 أثناء عملية التمهيد إلى فتح قائمة Windows Advanced Startup Options (خيارات بدء تشغيل Windows المتقدمة)، الأمر الذي يتيح لك تحديد كيفية تمهيد Windows. وخيارات بدء التشغيل التالية هي الأكثر استخدامًا:

Safe Mode (الوضع الآمن) – يقوم ببدء تشغيل Windows ولكنه يقوم فقط بتحميل برامج التشغيل للمكونات الأساسية، مثل لوحة المفاتيح وشاشة العرض.

Safe Mode with Networking Support (الوضع الآمن مع دعم الشبكة) – يقوم بتشغيل Windows بشكل مطابق للوضع الآمن بالإضافة إلى تحميل برامج التشغيل لمكونات الشبكة.

Safe Mode with Command Prompt (الوضع الآمن مع موجه الأوامر) – يقوم ببدء تشغيل Windows ويقوم بتحميل موجه الأوامر بدلاً من واجهة GUI (واجهة المستخدم الرسومية).

Last Known Good Configuration (آخر تكوين جيد معروف) – يتيح للمستخدم إمكانية تحميل إعدادات التكوينات الخاصة بـ Windows والتي كانت تستخدم في آخر مرة تم فيها بدء تشغيل Windows بنجاح. ويتم ذلك بالوصول إلى نسخة من السجل التي تم إنشاؤها لهذا الغرض.

ملاحظة: لا يفيد استخدام خيار بدء التشغيل “Last Known Good Configuration” ما لم يتم تطبيقه مباشرةً بعد حدوث فشل في النظام. إذا تم إعادة تشغيل الجهاز ونجح فتح Windows – رغم صعوبة ذلك – فمن المحتمل أن يتم تحديث مفتاح السجل الخاص بخيار التشغيل Last Known Good Configuration بمعلومات خاطئة.

 

وصف بني الدلائل Directory

ملحقات الملفات وسماتها
في نظام التشغيل Windows، يحدث تنظيم لملفات بنية الدليل. ويكون المستوى الأساسي في العادة لقسم Windows هو محرك الأقراص الذي يحمل التسمية \:C بعد ذلك توجد مجموعة أولية من دلائل المعايير، تسمى المجلدات، لنظام التشغيل والتطبيقات ومعلومات التكوين وملفات البيانات. وبعد التثبيت الأولي، يمكن للمستخدمين تثبيت معظم التطبيقات والبيانات في أي دليل يختارونه.

وتلتزم الملفات الموجودة في بنية الدليل باصطلاح تسمية في Windows:

حيث يمكن استخدام 255 حرفًا كحد أقصى.

ولا يسمح باستخدام حروف مثل النقطة (.) أو الشرطة المائلة (\ /).

وتتم إضافة امتداد مكون من ثلاثة أحرف أو أربعة إلى اسم الملف لتحديد نوع هذا الملف.

وأسماء الملفات غير حساسة لحالة الأحرف.

وامتدادات أسماء الملفات التالية هي الأكثر استخدامًا:

Microsoft Word – .doc

ASCII – .txt نص فقط

jpg. – تنسيق الرسومات

Microsoft PowerPoint – .ppt

zip. – تنسيق مضغوط

وتحتفظ بنية الدليل بمجموعة من السمات لكل ملف وتتحكم في كيفية عرض الملف أو تبديله. وفيما يلي أكثر سمات الملفات شيوعًا:

R – الملف للقراءة فقط.

A – تتم أرشفة الملف في المرة القادمة التي يتم فيها إجراء نسخ احتياطي للقرص.

S – يتم تمييز الملف بأنه ملف نظام ويتم إصدار تحذير في حالة صدور أية محاولة لحذف الملف أو تعديله.

H – الملف مخفي في عرض الدليل.

يمكن عرض أسماء الملفات وامتداداتها وسماتها بواسطة الدخول إلى إطار DOS واستخدام الأمر ATTRIB، كما هو موضح بالشكل رقم 1. استخدم المسار التالي:

ابدأ > تشغيل > cmd

انتقل إلى المجلد الذي يحتوي على الملف محل اهتمامك. اكتب ATTRIB متبوعة باسم الملف. استخدم أحد أحرف البدل مثل *.* لعرض العديد من الملفات مرة واحدة. ستظهر سمات كل ملف في العمود الأيسر من الشاشة. كما يمكن العثور على معلومات حول الأمر ATTRIB في موجه الأوامر وذلك بكتابة:

ATTRIB/?i

يمكن الوصول إلى مكافئ Windows للأمر ATTRIB وذلك بالنقر بزر الماوس الأيمن فوق ملف في Windows Explorer وتحديد خصائص.

ملاحظة: لرؤية خصائص الملف في Windows Explorer، يجب أولاً تعيين Windows Explorer إلى “إظهار الملفات المخفية”. استخدم هذا المسار:  انقر بزر الماوس الأيمن فوق ابدأ > استكشاف > أدوات > خيارات المجلد > عرض

NTFS وFAT32
يستخدم نظام التشغيل Windows XP وWindows 2000 نظامي الملفات FAT32 وNTFS. ويعد الأمان من أهم الفروق بين أنظمة الملفات هذه. حيث يمكن لنظام الملفات NTFS دعم ملفات أكثر وأكبر من FAT32 وتوفير ميزات أمان أكثر مرونة للملفات والمجلدات. ويوضح الشكل رقم 2 ورقم 3 خصائص إذن الملف لملفات النظام FAT32 وNTFS.

يمكن تحويل الأقسام من نظام FAT32 إلى NTFS باستخدام أداة CONVERT.EXE. والقيام بهذا سيوفر مزايا الأمان الإضافية التي يتمتع بها نظام NTFS. ولاستعادة قسم NTFS مرة أخرى إلى القسم FAT32، قم بإعادة تهيئة القسم ثم استعادة البيانات من النسخ الاحتياطي.

تحذير: قبل تحويل نظام الملفات، تذكر القيام بنسخ احتياطي للبيانات.

 

التنقل داخل واجهة المستخدم الرسومية Windows

يوفر نظام التشغيل واجهة مستخدم تتيح لك التعامل مع جهاز الكمبيوتر. وتوجد طريقتان يمكنك استخدامهما للتنقل عبر نظام الملفات وتشغيل التطبيقات داخل نظام التشغيل:

توفر واجهة المستخدم الرسومية (GUI) تمثيلات رسومية (رموز) أو أيقونات لكافة الملفات والمجلدات والبرامج على الكمبيوتر. ويمكنك التعامل مع هذه الرموز باستخدام المؤشر الذي يتم التحكم فيه عبر الماوس أو جهاز مشابه. ويتيح لك المؤشر نقل الرموز عن طريق السحب والإسقاط، وتنفيذ البرامج من خلال النقر.

واجهة سطر الأوامر (CLI) هي واجهة تستند إلى النص. 
ويجب فيها كتابة الأوامر للتعامل مع الملفات وتنفيذ البرامج.

بعد إكمال هذا القسم سيكون بمقدورك تحقيق بالأهداف التالية:

التعامل مع العناصر الموجودة على سطح المكتب.

استكشاف التطبيقات الصغيرة (applets) للوحة التحكم.

استكشاف الأدوات الإدارية.

تثبيت تطبيق والتنقل داخله وإزالة تثبيته.

وصف ترقية أنظمة التشغيل.

 

التعامل مع العناصر الموجودة علي سطح المكتب

بمجرد تثبيت نظام التشغيل، يمكن تخصيص سطح المكتب لملاءمة الاحتياجات الفردية. وسطح المكتب على الكمبيوتر عبارة عن عرض رسومي لمساحة العمل. ويحتوي سطح المكتب على رموز وأشرطة أدوات وقوائم للتعامل مع الملفات. ويمكن تخصيص سطح المكتب باستخدام الصور والأصوات والألوان لتوفير الشكل والأسلوب اللذين يروقان لك.

خصائص سطح المكتب
لتخصيص واجهة GUI الخاصة بسطح المكتب، انقر بزر الماوس الأيمن فوق سطح المكتب ثم اختر Properties (خصائص)، كما هو موضح في الشكل رقم 1. وتحتوي قائمة Display Properties (خصائص العرض) على خمس علامات تبويب: السمات وسطح المكتب وشاشة التوقف والمظهر والإعدادات. انقر فوق أية واحدة من هذه علامات التبويب هذه لتخصيص إعدادات العرض.

عناصر سطح المكتب
هناك العديد من العناصر الموجودة على سطح المكتب يمكن تخصيصها، مثل شريط المهام وسلة المحذوفات. لتخصيص أي عنصر، انقر بزر الماوس الأيمن فوق العنصر ثم حدد Properties (خصائص).

القائمة “ابدأ”
على سطح المكتب، يمكن الوصول إلى القائمة “ابدأ” بالنقر فوق الزر Start (ابدأ). فتعرض القائمة ابدأ، الموضحة في الشكل رقم 2، كافة التطبيقات المثبتة على الكمبيوتر وقائمة بالمستندات التي تم فتحها مؤخرًا وقائمة بالعناصر الأخرى، مثل ميزة البحث ومركز التعليمات وإعدادات النظام. كما يمكن تخصيص القائمة ابدأ أيضًا. فهناك نمطان للقائمة “ابدأ” وهما: XP وكلاسيكي. وخلال هذا المساق سيتم استخدام نمط XP للقائمة ابدأ لشرح تسلسلات الأوامر.

جهاز الكمبيوتر
للوصول إلى محركات الأقراص المتنوعة المثبتة على الكمبيوتر، انقر نقرًا مزدوجًا فوق رمز جهاز الكمبيوتر الذي يظهر على سطح المكتب. لتخصيص إعدادات معينة، انقر بزر الماوس الأيمن فوق جهاز الكمبيوتر ثم حدد خصائص. والإعدادات التي يمكن تخصيصها تشمل ما يلي:

اسم الكمبيوتر

إعدادات المكونات المادية

الذاكرة الظاهرية

التحديثات التلقائية

الوصول عن بعد

تشغيل التطبيقات
يمكن تشغيل التطبيقات بطرق متعددة منها:

النقر فوق التطبيق في القائمة ابدأ.

النقر نقرًا مزدوجًا فوق رمز اختصار التطبيق على سطح المكتب.

النقر نقرًا مزدوجًا فوق ملف التطبيق القابل للتنفيذ في جهاز الكمبيوتر.

تشغيل التطبيق من الإطار Run (تشغيل) أو سطر الأوامر.

مواضع شبكة الاتصال
لعرض اتصالات الشبكة وتكوينها, انقر بزر الماوس الأيمن فوق الرمز مواضع شبكة الاتصال على سطح المكتب. وفي “مواضع شبكة الاتصال”، يمكنك الاتصال بأحد محركات الشبكة أو قطع الاتصال عنه. انقر فوق خصائص لتكوين اتصالات الشبكة الحالية، مثل اتصال شبكة محلية (LAN) سلكيًا أو لاسلكيًا.

 

استكشاف التطبيقات الصغيرة Applets للوحة التحكم

يقوم نظام التشغيل Windows بمركزة الإعدادات للعديد من الميزات التي تتحكم في سلوك الكمبيوتر ومظهره. ويتم تصنيف هذه الإعدادات في تطبيقات صغيرة (applets) أو برامج صغيرة موجودة في لوحة التحكم، كما هو موضح في الشكل رقم 1. وتعد إضافة برامج أو إزالتها وتغيير إعدادات الشبكة وتغيير إعدادات الأمان من بين خيارات التكوين المتاحة في لوحة التحكم.

التطبيقات الصغيرة للوحة التحكم
تختلف الأسماء الخاصة بالعديد من التطبيقات الصغيرة الموجودة في لوحة التحكم اعتمادًا على نسخة Windows المثبت. ففي Windows XP، يتم تجميع الرموز داخل فئات:

المظهر والسمات – عبارة عن تطبيقات صغيرة (applets) تتحكم في مظهر الإطارات:

شاشة العرض

شريط المهام والقائمة “ابدأ”

خيارات المجلد

اتصالات شبكة الاتصال وإنترنت – تطبيقات صغيرة تتحكم في كافة أنواع الاتصال:

خيارات الإنترنت

اتصالات الشبكة

إضافة أو إزالة البرامج – تطبيق صغير يُستخدم لإضافة البرامج ومكونات Windows أو إزالتها بأمان.

الأصوات والكلام والأجهزة الصوتية – تطبيقات صغيرة تتحكم في كافة إعدادات الصوت:

الأصوات والأجهزة الصوتية

الكلام

أجهزة الوسائط المحمولة

الأداء والصيانة – تطبيقات تُستخدم للعثور على معلومات حول الكمبيوتر أو تنفيذ أعمال الصيانة مثل:

الأدوات الإدارية

خيارات الطاقة

المهام المجدولة

النظام

الطابعات والأجهزة الأخرى – تطبيقات صغيرة لتكوين الأجهزة المتصلة بالكمبيوتر:

وحدات التحكم بالألعاب

لوحة المفاتيح

الماوس

خيارات الهاتف والمودم

الطابعات والفاكسات

الماسحات الضوئية والكاميرات

حسابات المستخدم – تطبيقات صغيرة لتكوين الخيارات للمستخدمين والبريد الإلكتروني الخاص بهم:

البريد الإلكتروني

حسابات المستخدم

التاريخ والوقت واللغة والخيارات الإقليمية – تطبيقات صغيرة تُستخدم لتغيير الإعدادات وفقًا لموقعك ولغتك:

التاريخ والوقت

الخيارات الإقليمية وخيارات اللغة

خيارات الوصول – معالج يُستخدم لتكوين الإطارات وفقًا لاحتياجات الرؤية والاستماع وإمكانية التنقل.

مركز الأمان – تطبيقات صغيرة تُستخدم لتكوين إعدادات الأمان لكل من:

خيارات الإنترنت

التحديثات التلقائية

جدار حماية Windows

إعدادات العرض
يمكنك تغيير إعدادات العرض باستخدام التطبيق الصغير “إعدادات العرض”. قم بتغيير مظهر سطح المكتب بتعديل الدقة وجودة الألوان، كما هو موضح في الشكل رقم 2. ويمكنك تغيير إعدادات عرض أكثر تقدمًا، مثل خلفية الشاشة وشاشة التوقف وإعدادات الطاقة وغيرها من الخيارات وذلك باستخدام المسار التالي:

ابدأ> لوحة التحكم > عرض > علامة التبويب “إعدادات” > خيارات متقدمة

استكشاف الأدوات الإدارية

إدارة الأجهزة
تتيح لك أداة إدارة الأجهزة، الموضحة في الشكل رقم 1، عرض كافة الإعدادات الخاصة بالأجهزة الموجودة في الكمبيوتر. وهناك مهمة يشيع القيام بها بين الفنيين وهي عرض القيم المعينة لـ IRQ (طلب مقاطعة) وعنوان I/O وإعداد DMA (الوصول المباشر إلى الذاكرة) لكافة أجهزة الكمبيوتر. ولعرض موارد النظام في إدارة الأجهزة، استخدم المسار التالي:

ابدأ> لوحة التحكم > النظام > الأجهزة > إدارة الأجهزة > عرض> الموارد

إدارة المهام
تتيح لك إدارة المهام، الموضحة في الشكل رقم 2، عرض كافة التطبيقات التي تكون قيد التشغيل وكذلك إغلاق أية تطبيقات توقفت عن الاستجابة. تتيح لك أداة إدارة المهام مراقبة أداء وحدة المعالجة المركزية (CPU) والذاكرة الظاهرية وعرض عمليات المعالجة قيد التشغيل وكذلك عرض معلومات حول اتصالات الشبكة. لعرض المعلومات في إدارة المهام، استخدم المسار التالي:

CTRL-ALT-DEL > إدارة المهام

عارض الأحداث
يقوم “عارض الأحداث”، الموضح بالشكل رقم 3، بتسجيل تاريخ الأحداث الخاصة بالتطبيقات والأمان والنظام. وملفات السجلات هذه بمثابة أداة قيمة لاستكشاف الأخطاء وإصلاحها. للوصول إلى عارض الأحداث، استخدم المسار التالي:

ابدأ > لوحة التحكم > الأدوات الإدارية > عارض الأحداث

سطح المكتب البعيد
يتيح سطح المكتب البعيد لكمبيوتر واحد التحكم عن بعد في كمبيوتر آخر. وتتوفر خاصية استكشاف الأخطاء وإصلاحها هذه فقط في Windows XP Professional. للوصول إلى سطح المكتب البعيد، استخدم المسار التالي:

ابدأ > كافة البرامج > البرامج الملحقة > الاتصالات > اتصال سطح المكتب البعيد

إعدادات الأداء
لتعزيز أداء نظام التشغيل، يمكنك تغيير بعض الإعدادات التي يستخدمها الكمبيوتر، مثل إعدادات تكوين الذاكرة الظاهرية، الموضحة في الشكل رقم 4. لتغيير إعدادات الذاكرة الظاهرية، استخدم المسار التالي:

ابدأ > لوحة التحكم > النظام > خيارات متقدمة > منطقة الأداء >
زر “الإعدادات”

 

تثبيت تطبيق والتنقل داخله وإزالة تثبيته

بصفتك فنيًا، ستكون مسئولاً عن إضافة البرامج وإزالتها من الكمبيوتر الخاص بالعميل. تستخدم معظم التطبيقات عملية التثبيت التلقائي عند إدخال قرص مضغوط لتطبيق ما في محرك الأقراص الضوئي. وتقوم عملية التثبيت بتحديث أداة إضافة أو إزالة البرامج. ويُطالب المستخدم بالنقر خلال معالج التثبيت وتوفير المعلومات عند الطلب.

التطبيق الصغير “إضافة أو إزالة البرامج”
توصي Microsoft بأن يقوم المستخدمون دائمًا باستخدام أداة إضافة أو إزالة البرامج، كما هو موضح في الشكل رقم 1، عند تثبيت التطبيقات أو إزالتها. عند استخدام أداة إضافة أو إزالة البرامج لتثبيت تطبيق، تقوم الأداة بتعقب ملفات التثبيت بحيث يمكن إزالة تثبيت التطبيق تمامًا عند الرغبة في ذلك. لفتح تطبيق إضافة أو إزالة البرامج، استخدم المسار التالي:

ابدأ > لوحة التحكم > إضافة أو إزالة البرامج

إضافة تطبيق
في حالة عدم تثبيت التطبيق أو البرنامج تلقائيًا عند إدخال القرص المضغوط، يمكنك استخدام التطبيق الصغير الخاص بإضافة أو إزالة البرامج لتثبيت التطبيق، كما هو موضح في الشكل رقم 2. انقر فوق الزر إضافة برامج جديدة ثم حدد الموقع الذي يوجد فيه التطبيق. سيقوم Windows بتثبيت التطبيق لك.

بمجرد تثبيت التطبيق، يمكن بدء تشغيل التطبيق من القائمة “ابدأ” أو من رمز الاختصار الذي يقوم التطبيق بتثبيته على سطح المكتب. قم بفحص التطبيق للتأكد من أنه يعمل على النحو الصحيح. في حالة وجود أية مشاكل في التطبيق، قم بعملية الإصلاح أو إزالة تثبيت التطبيق. وتوفر بعض التطبيقات، مثل Microsoft Office، خيار الإصلاح في عملية التثبيت. حيث يمكنك استخدام هذه الوظيفة لمحاولة تصحيح البرنامج الذي لا يعمل على النحو الصحيح.

إزالة تثبيت تطبيق
إذا لم تتم إزالة تثبيت أحد التطبيقات بشكل صحيح، فقد تترك ملفات على محرك الأقراص الثابتة وإعدادات غير ضرورية في السجل. وعلى الرغم من أن ذلك قد لا يتسبب في أية مشاكل، إلا أنه يستنزف المساحة الفارغة لمحرك الأقراص الثابتة وموارد النظام والسرعة التي تتم بها قراءة السجل. ويوضح الشكل رقم 3 التطبيق الصغير “إضافة أو إزالة البرامج” الذي ينبغي استخدامه لإلغاء البرامج التي لم تعد في حاجة إليها بعد. سيرشدك هذا المعالج خلال عملية إزالة البرامج وسيقوم بإزالة كل ملف تم تثبيته.

 

وصف ترقية أنظمة التشغيل

أحيانًا قد تكون ترقية نظام التشغيل أمرًا ضروريًا. قبل ترقية نظام التشغيل، افحص الحد الأدنى لمتطلبات نظام التشغيل الجديد للتأكد من أن الكمبيوتر يفي بالحد الأدنى للمواصفات المطلوبة. افحص قائمة HCL (قائمة توافق المكونات المادية) لضمان توافق المكونات المادية مع نظام التشغيل الجديد. قم بإجراء نسخ احتياطي للبيانات قبل ترقية نظام التشغيل تحسبًا لحدوث مشكلة مع عملية التثبيت.

وتعتبر عملية ترقية نظام الكمبيوتر من Windows 2000 إلى Windows XP أسرع من إجراء تثبيت جديد لنظام Windows XP. تستبدل الأداة المساعدة لإعداد Windows XP بملفات Windows i2000 الموجودة ملفات Windows XP أثناء عملية الترقية. بينما يتم حفظ التطبيقات والإعدادات الحالية.

ترقية نظام التشغيل

1….أدخل القرص المضغوط الخاص بـ Windows XP في محرك الأقراص المضغوطة (CD-ROM) للبدء في عملية الترقية: حدد ابدأ > تشغيل.

2….في المربع تشغيل، اكتب D:\i386\winnt32 حيث يمثل D حرف محرك الأقراص للقرص المضغوط، ثم اضغط على Enter. يتم عرض رسالة الترحيب “Welcome to the Windows XP Setup Wizard”.

3….اختر Upgrade to Windows XP ثم انقر فوق Next. يتم عرض صفحة اتفاقية الترخيص (License Agreement).

4….لا بد من قراءة اتفاقية الترخيص ثم النقر فوق الزر لقبول هذه الاتفاقية.

5….انقر فوق Next. تظهر الصفحة “Upgrading to the Windows XP NTFS File System”.

6….اتبع المطالبات وأكمل الترقية. عند اكتمال التثبيت، ستتم إعادة تشغيل الكمبيوتر.

ملاحظة: قد يتم تشغيل معالج الإعداد Windows XP Setup Wizard تلقائيًا عند إدخال القرص المضغوط في محرك الأقراص الضوئي.

 

التعرف علي طرق الصيانة الوقائية الشائعة لأنظمة التشغيل وتطبيقها

تتضمن الصيانة الوقائية لنظام التشغيل تنظيم النظام وإلغاء تجزئة محرك الأقراص الثابتة وتحديث التطبيقات على الدوام وحذف التطبيقات غير المستخدمة وفحص النظام بحثًا عن أخطاء.

 

إنشاء خطة صيانة وقائية

إن الهدف من خطة الصيانة الوقائية لنظام التشغيل هو تجنب حدوث المشاكل في المستقبل. إذن يتعين عليك القيام بالصيانة الوقائية بانتظام، كما يتعين عليك تسجيل كافة الإجراءات التي تتخذ والملاحظات التي تُشاهد. يجب القيام ببعض أعمال الصيانة الوقائية عندما تتسبب في أقل قدر من المقاطعة للأشخاص الذين يستخدمون أجهزة الكمبيوتر. وهذا يعني في الغالب جدولة المهام مساءً أو في وقت مبكر صباحًا أو خلال العطلة الأسبوعية. كما توجد أدوات وتقنيات لها القدرة على أتمتة العديد من مهام الصيانة الوقائية.

تخطيط الصيانة الوقائية
يجب أن تتضمن خطط الصيانة الوقائية معلومات تفصيلية حول صيانة كافة أجهزة الكمبيوتر والشبكة، مع التركيز على الأجهزة التي يكون لها التأثير الأكبر على المؤسسة. وتتضمن أعمال الصيانة الوقائية المهام الهامة التالية:

تحديثات نظام التشغيل والتطبيقات

تحديثات البرامج المضادة للفيروسات وبرامج الحماية الأخرى

فحص أخطاء محرك الأقراص الثابتة

النسخ الاحتياطي لمحرك الأقراص الثابتة

إلغاء تجزئة محرك الأقراص الثابتة

كما أن برنامج الصيانة الوقائية الذي تم تصميمه لإصلاح الأشياء قبل تلفها وحل المشاكل البسيطة قبل أن تؤثر على الإنتاجية يتمتع بإمكانية توفير الفوائد التالية للمستخدمين والمؤسسات:

تقليل وقت التعطل

تحسين الأداء

تحسين الوثوقية

تقليل تكلفة الإصلاح

وهناك جزء إضافي في الصيانة الوقائية ألا وهو التوثيق. حيث سيساعدك سجل عمليات الإصلاح على تحديد أكثر وأقل الأجهزة وثوقية. كما سيوفر سجلاً يتضمن التاريخ الذي تم فيه إصلاح الكمبيوتر آخر مرة وكيفية إصلاحه وما هي المشكلة التي تم إصلاحها.

 

جدولة مهمة.

تتألف بعض أنواع الصيانة الوقائية من التنظيف والفحص والقيام بإصلاحات بسيطة. بعض أعمال الصيانة الوقائية تستخدم أدوات تطبيقية إما موجودة داخل نظام التشغيل أو يمكن تحميلها على محرك الأقراص الثابتة الخاص بالمستخدم. ويمكن تعيين غالبية تطبيقات الصيانة الوقائية ليتم تشغيلها تلقائيًا وفقًا لجدول زمني معين.

ويحتوي نظام التشغيل Windows على الأدوات المساعدة التالية التي تعمل على تشغيل المهام عند جدولتها:

يقوم الأمر DOS AT بتشغيل مهام في وقت محدد باستخدام واجهة سطر الأوامر.

تقوم جدولة المهام في Windows بتشغيل المهام في وقت محدد باستخدام واجهة المستخدم الرسومية.

وتتوفر معلومات حول الأمر AT في المسار التالي:

ابدأ > تشغيل > cmd

ثم اكتب AT /?i  في سطر الأوامر.

قم بالوصول إلى جدولة المهام في Windows باستخدام المسار التالي:

ابدأ > كافة البرامج > البرامج الملحقة > أدوات النظام > المهام المجدولة

وتتيح كلتا الأداتين للمستخدمين إمكانية تعيين الأوامر ليتم تشغيلها في وقت محدد لمرة واحدة أو تكرارها في أيام أو أوقات محددة. وتتميز جدولة المهام في Windows، الموضحة في الشكل رقم 1، بأنها أسهل من حيث تعلمها واستخدامها من الأمر AT لاسيما عندما يتطرق الأمر لتكرار المهام وحذف المهام المجدولة بالفعل.

أدوات النظام المساعدة
هناك العديد من أدوات المساعدة المضمنة في نظامي تشغيل DOS
و Windows تساعد في الحفاظ على وحدة النظام وسلامته. وفيما يلي أداتان مساعدتان مفيدتان في الصيانة الوقائية:

ScanDisk أو CHKDSK – تقوم الأداة ScanDisk في
(Windows 2000) و CHKDSK في (Windows XP) بفحص سلامة الملفات والمجلدات وفحص سطح محرك الأقراص بحثـًا عن أخطاء مادية. تذكر استخدامهما مرة واحدة شهريًا على الأقل وكذلك عندما يحدث انقطاع مفاجئ للتيار ينجم عنه إيقاف تشغيل النظام.

إلغاء التجزئة – مع إزدياد أحجام الملفات، تتم كتابة بعض البيانات في المساحة التالية المتوفرة على القرص. وفي النهاية تصبح البيانات مجزأة أو منتشرة في كل مكان من محرك الأقراص الثابتة. ويستغرق الأمر وقتًا للبحث عن كل مقطع من البيانات. ويعمل إلغاء التجزئة على جمع البيانات المتقطعة في مكان واحد، الأمر الذي يعمل على تشغيل الملفات بشكل أسرع.

يمكنك الوصول إلى كلتا هاتين الأداتين باستخدام هذا المسار:

ابدأ > كافة البرامج > البرامج الملحقة > أدوات النظام > أداة إلغاء تجزئة القرص

التحديثات التلقائية
إذا كان من الواجب جدولة كل مهمة صيانة كل مرة يتم تشغيلها فيها، فسيكون إصلاح الكمبيوتر أكثر صعوبة مما هو عليه الآن. ولحسن الحظ، فإن أدوات مثل معالج المهام المجدولة يسمح بالقيام بالعديد من الوظائف بشكل تلقائي. لكن كيف يمكنك أتمتة التحديث التلقائي للبرنامج الذي لم تتم كتابته؟

يتم تحديث أنظمة التشغيل والتطبيقات باستمرار لأغراض الأمان وللحصول على وظائف إضافية. ومن المهم قيام شركة Microsoft وشركات أخرى بتوفير خدمة التحديث، كما هو موضح في الشكل رقم 2. كما يمكن لخدمة التحديث فحص النظام بحثًا عن التحديثات اللازمة ثم التوصية بما ينبغي تنزيله وتثبيته. ويمكن لخدمة التحديث تنزيل التحديثات وتثبيتها بمجرد توفرها، أو يمكنها تنزيل التحديثات حسب الحاجة، وتثبيتها عند تمهيد الكمبيوتر في المرة التالية. ويتوفر معالج تحديث Microsoft في هذا المسار:

ابدأ > لوحة التحكم > النظام > التحديثات التلقائية

وتحتوي معظم البرامج المضادة للفيروسات على وسيلة التحديث الخاصة بها. إذ يمكنها تحديث كل من برامج التطبيقات وملفات قاعدة البيانات تلقائيًا. وتتيح لها هذه الميزة توفير حماية فورية كلما تطورت تهديدات جديدة.

نقطة الاستعادة
قد يتسبب التحديث في بعض الأحيان في مشاكل بالغة الخطورة. فربما يوجد برنامج قديم في النظام ولا يتوافق مع نظام التشغيل الحالي. وقد يقوم التحديث التلقائي بتثبيت كود يعمل لغالبية المستخدمين لكن لا يعمل مع النظام الخاص بك.

نقطة استعادة Windows، الموضحة بالشكل رقم 3، هي الحل لهذه المشكلة. حيث يمكن لنظام التشغيل Windows XP إنشاء صورة لإعدادات الكمبيوتر الحالية، تعرف بنقطة الاستعادة. ثم في حالة تعطل الكمبيوتر أو تسبب التحديث في مشاكل للنظام، يمكن للكمبيوتر الرجوع إلى التكوين السابق. ويجب أن يقوم الفني دائمًا بإنشاء نقطة استعادة قبل تحديث أو استبدال نظام التشغيل. كما يجب إنشاء نقاط الاستعادة في الأوقات التالية: عند تثبيت تطبيق وعند تثبيت برنامج تشغيل

ملاحظة: تقوم نقطة الاستعادة بإجراء نسخ احتياطي لبرامج التشغيل وملفات النظام وإعدادات السجل لكن لا ينطبق ذلك على بيانات التطبيقات.

لاستعادة أو إنشاء نقطة استعادة، استخدم المسار التالي:

ابدأ > كافة البرامج > البرامج الملحقة > أدوات النظام > استعادة النظام

ERD (قرص إصلاح حالات الطوارئ) و ASR (استرداد النظام تلقائيًا)
يوفر نظام التشغيل Windows 2000 إمكانية إنشاء قرص إصلاح حالات الطوارئ (ERD) الذي يعمل على حفظ ملفات التمهيد الهامة ومعلومات التكوين الضرورية لاستكشاف مشاكل Windows وإصلاحها. يوفر Windows XP نفس الميزات مع معالج استرداد النظام تلقائيًا (ASR). وعلى الرغم من أن ERD و ASR من الأدوات القوية لاستكشاف الأخطاء وإصلاحها، إلا أنه لا ينبغي مطلقًا اعتبارهما بديلاً عن وجود نسخة احتياطية جيدة.

ويحتوي قرص الاستعادة المضغوط على الملفات الضرورية التي تُستخدم لإصلاح النظام بعد حدوث مشكلة خطيرة، مثل تعطل محرك الأقراص الثابتة. ويمكن أن يحتوي قرص الاستعادة المضغوط على النسخة الأصلية من Windows وبرامج تشغيل المكونات المادية وبرامج التطبيقات. وعند استخدام قرص الاستعادة المضغوط، ستتم استعادة الكمبيوتر إلى التكوين الافتراضي الأصلي.

 

التعرف على طرق الصيانة الوقائية الشائعة لأنظمة التشغيل وتطبيقها

 كما أن نقاط استعادة النظام تسمح باستعادة ملفات تكوين نظام التشغيل، فبالمثل تسمح أدوات النسخ الاحتياطي باسترداد البيانات. فيمكنك استخدام أداة النسخ الاحتياطي لـ Microsoft، الموضحة في الشكل رقم 1، للقيام بعمليات النسخ الاحتياطي حسب الحاجة. من المهم تأسيس إستراتيجية نسخ احتياطي تتضمن استرداد البيانات. وتحدد متطلبات المؤسسة عدد المرات التي يجب فيها إجراء النسخ الاحتياطي للبيانات وكذلك نوع النسخ الاحتياطي الذي يجب إجراؤه.

قد يستغرق تشغيل النسخ الاحتياطي وقتًا طويلاً. وفي حالة اتباع إستراتيجية النسخ الاحتياطي بعناية، لن يكون من الضروري النسخ الاحتياطي لكل ملف في كل عملية نسخ احتياطي. بل سيكون من الضروري فقط إنشاء نسخ للملفات التي تغيرت منذ عملية النسخ الاحتياطي الأخيرة. لذلك يوجد العديد من أنواع النسخ الاحتياطي المختلفة.

النسخ الاحتياطي العادي
ويعرف النسخ الاحتياطي العادي أيضًا بالنسخ الاحتياطي الكامل. فأثناء النسخ الاحتياطي العادي، تتم أرشفة كافة الملفات المحددة على القرص على وسيطة النسخ الاحتياطي. ويتم تمييز هذه الملفات على أنها تمت أرشفتها من خلال إلغاء تحديد سمة archive bit (بت الأرشيف).

النسخ الاحتياطي بالنسخ
يقوم هذا النوع من النسخ الاحتياطي بنسخ كافة الملفات المحددة. كما أنه لا يقوم بتمييز الملفات على أنه قد تمت أرشفتها.

النسخ الاحتياطي التفاضلي
يقوم النسخ الاحتياطي التفاضلي بنسخ احتياطي لكافة الملفات والمجلدات التي تم إنشاؤها أو تعديلها إما منذ آخر نسخ احتياطي عادي أو آخر نسخ احتياطي تزايدي (انظر أدناه). لا يقوم النسخ الاحتياطي التفاضلي بتمييز الملفات على أنه قد تمت أرشفتها. وفيه يتم إنشاء نُسخ من نفس نقطة البداية حتى يتم القيام بالنسخ الاحتياطي التالي سواء التزايدي أو الكامل. ويعد القيام بالنسخ الاحتياطي التفاضلي أمرًا مهمًا نظرًا لأن استعادة البيانات في حاجة فقط إلى آخر النسخ الاحتياطية الكاملة أو التفاضلية.

النسخ الاحتياطي التزايدي
يقوم النسخ الاحتياطي التزايدي بنسخ احتياطي لكافة الملفات والمجلدات التي تم إنشاؤها أو تعديلها إما منذ آخر نسخ احتياطي عادي أو آخر نسخ احتياطي تزايدي. ويتم تعليم هذه الملفات على أنها تمت أرشفتها من خلال إلغاء تحديد سمة archive bit (بت الأرشيف). ولهذا الأمر أثره في تطوير نقطة البداية الخاصة بالنسخ الاحتياطية التفاضلية دون الحاجة إلى إعادة أرشفة محتوى محرك الأقراص بأكمله. إذا كنت بحاجة إلى القيام باستعادة النظام، فيجب عليك أولاً استعادة آخر نسخة احتياطية كاملة، ثم استعادة كل نسخة احتياطية تزايدية بالترتيب، ثم بعد ذلك استعادة أية نسخ احتياطية تفاضلية تم إنشاؤها منذ آخر نسخة احتياطية تزايدية.

النسخ الاحتياطي اليومي
تقوم عمليات النسخ الاحتياطي اليومي بعمل نسخ احتياطي للملفات التي تم تعديلها يوم إجراء النسخ الاحتياطي فقط. ولا يقوم النسخ الاحتياطي اليومي بتعديل سمة archive bit (بت الأرشيف).

وللوصول إلى الأداة المساعدة للنسخ الاحتياطي اليومي على نظام التشغيل Windows XP Professional، استخدم المسار التالي:

ابدأ > كافة البرامج > البرامج الملحقة > أدوات النظام > نسخ احتياطي

وسائط النسخ الاحتياطي
توجد أنواع عديدة من وسائط النسخ الاحتياطي المتوفرة للكمبيوتر:

محركات أقراص الشرائط هي أجهزة تستخدم للنسخ الاحتياطي للبيانات على محرك أقراص خادم الشبكة. وتعد محركات أقراص الشرائط طريقة باهظة التكلفة لتخزين الكثير من البيانات.

يستخدم معيار شريط الصوت الرقمي (DAT) شرائط صوت رقمية 4 ملليمتر لتخزين البيانات بتنسيق التخزين الرقمي للبيانات
(DSS).

وتوفر تقنية الشريط الخطي الرقمي (DLT) سعة تخزين أكبر وقدرات نسخ احتياطي للأشرطة بسرعة عالية نسبيًا.

كما يمكن لذاكرة USB المحمولة (flash) أن تخزن بيانات أكثر بمئات المرات من التي يحتويها القرص المرن. وتتوفر أجهزة ذاكرة USB المحمولة بسعات عديدة كما أنها توفر معدلات نقل أفضل من أجهزة الشرائط.

 

استكشاف أخطاء أنظمة التشغيل وإصلاحها

تحتوي غالبية أنظمة التشغيل على أدوات مساعدة تساعد في عملية استكشاف الأخطاء وإصلاحها. تساعد هذه الأدوات المساعدة الفنيين في تحديد سبب تعطل الكمبيوتر أو القيام بالتمهيد بشكل غير صحيح. كما تساعد الأدوات المساعدة أيضًا على تحديد المشكلة وكيفية حلها.

اتبع الخطوات الموضحة في هذا القسم لتحديد المشكلة وإصلاحها وتوثيقها بدقة. يوضح الشكل رقم 1 عملية استكشاف الأخطاء وإصلاحها.

 

مراجعة لعملية استكشاف الأخطاء وإصلاحها

يمكن أن تنشأ مشكلات الطابعة نتيجة لمجموعة من مشكلات مكونات الكمبيوتر المادية والبرامج والتكوين. لذا يجب أن يتمتع فنيو الكمبيوتر بالقدرة على تحليل المشكلة وتحديد سبب الخطأ للتمكن من إصلاح نظام التشغيل. ويطلق على هذه العملية عملية استكشاف الأخطاء وإصلاحها. أول خطوة في عملية استكشاف الأخطاء وإصلاحها هي جمع البيانات من العميل. يعرض الشكلان 1 و 2 أسئلة مفتوحة الإجابة وأسئلة إجاباتها “نعم” أو “لا” لطرحها على العميل.

بعد أن تتحدث مع العميل، يجب أن تتحقق من المشاكل الواضحة. ويحتوي الشكل رقم 3 على قائمة ببعض مشاكل أنظمة التشغيل.

بعد التحقق من المشاكل الواضحة، حاول تجربة بعض الحلول السريعة. يوضح الشكل رقم 4 قائمة تضم حلولاً سريعة لأنظمة التشغيل.

أما في حالة عدم نجاح الحلول السريعة في حل المشكلة، فطبق الخطوة 4 في عملية استكشاف الأخطاء وإصلاحها لجمع البيانات من الكمبيوتر. يعرض الشكل رقم 5 طرقـًا مختلفة لجمع معلومات حول المشكلة من الكمبيوتر.

عند هذه النقطة، سيكون لديك معلومات كافية لتقييم المشكلة وبحثها وتنفيذ الحلول الممكنة. يعرض الشكل رقم 6 موارد للحلول الممكنة.

بعد إتمام حل مشكلة نظام التشغيل، ستقوم بختام الحل مع العميل. يعرض الشكل رقم 7 قائمة بالمهام المطلوبة لإكمال هذه الخطوة.

 

التعرف على المشاكل الشائعة وحلولها

يمكن إرجاع مشاكل أنظمة التشغيل إلى مشاكل مكونات الكمبيوتر المادية أو التطبيقات أو التكوين أو اجتماع المشاكل الثلاث في آن واحد. وسوف تتعرض لحل أنواع معينة من مشكلات نظام التشغيل أكثر من غيرها من الأنواع. يوضح الشكل رقم 1 جدولاً يضم مشاكل أنظمة التشغيل الشائعة وحلولها.

 

ملخص عام للوحدة

قدمت إليك هذه الوحدة أنظمة تشغيل الكمبيوتر المختلفة. وبصفتك فنيًا، يجب أن تتمتع بالمهارة في تثبيت نظام التشغيل وتكوينه واستكشاف أخطائه وإصلاحها. ومن المهم تذكر الأفكار التالية التي وردت في هذه الوحدة:

هناك العديد من أنظمة التشغيل المختلفة المتوفرة، فيجب عليك أخذ احتياجات العميل وبيئته في الاعتبار عند اختيار نظام التشغيل.

وتتضمن الخطوات الرئيسية لإعداد كمبيوتر العميل كلاً من إعداد محرك الأقراص الثابتة وتثبيت نظام التشغيل وإنشاء حسابات المستخدم وتكوين خيارات التثبيت.

وتعرض واجهة المستخدم الرسومية رموزًا لكافة الملفات والمجلدات والتطبيقات على الكمبيوتر. كما تُستخدم أجهزة الإشارة، مثل الماوس، للتنقل في سطح المكتب الخاص بواجهة المستخدم الرسومية.

يجب عليك تأسيس استراتيجية نسخ احتياطي تتيح إمكانية استرداد البيانات. ويعد النسخ الاحتياطي العادي والنسخ التفاضلي والتزايدي واليومي أدوات نسخ احتياطي اختيارية تتوفر في أنظمة تشغيل Windows.

كما تساعد تقنيات الصيانة الوقائية على ضمان عمل نظام التشغيل على الوجه الأمثل.

وتتضمن بعض الأدوات المتوفرة لاستكشاف مشاكل نظام التشغيل وإصلاحها قائمة خيارات Windows متقدمة (Windows Advanced Options) وسجلات الأحداث وإدارة الأجهزة وملفات النظام. 

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s